Book Tickets

Press

إنفينيتي دي لوميير" أكبر مركز للفنون الرقمية في منطقة الخليج يستمد الدعم التقني من "باركو"

Infinity des Lumières
15 March 2021
دبى، الامارات العربية المتحدة
مركز فني غامر يفتح أبوابه في الربع الثاني من 2021 في "دبي مول"، الواجهة المتميزة في دولة الإمارات

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 15 مارس 2021 – تقدم شركة "باركو" الخدمات التكنولوجية للإسقاط الرقمي لمركز الفنون الغامر الجديد "إنفينيتي دي لوميير" الذي تستضيفه دبي. وسوف يتيح مركز الفن الرقمي الجديد الفرصة أمام زوار دولة الإمارات العربية المتحدة والمقيمين على أراضايها لاستكشاف نهج حديث يرتكز على تجربة فنية فريدة من نوعها. وسوف تركّز المجموعة الأولى من العروض الرقمية الغامرة التي تنطلق في الربع الثاني من العام الجاري، على الروائع الفنية التي وضعها فنانون مرموقون بما في ذلك فان جوخ والفنانين اليابانيين أمثال هوكوساي وكونيوشي، بالإضافة إلى الفنان المعاصر وصانع الأفلام توماس فانز.

ويُعد "إنفينيتي دي لوميير" من بنات أفكار الشركة المنظمة لهذا الحدث الكبير "إنفينيتي آرت" بالتعاون مع شركة "كلتشر سبيسز ديجيتال®" الفرنسية،المزيد الشهير في مجال التجارب الفنية الرقمية الغامرة لبعضِ من روائع القطع النفية لأشهر لفنانين في التاريخ. ولطالما لعبت "باركو" دوراً بارزاً على مدار سنوات طويلة، باعتبارها شريكاً يوفر الخدمات التقنية للمراكز الفنية الرقمية التي تقيمها "كلتشر سبيسز".

ويشكل "إنفينيتي دي لوميير" إضافة تجريبية عريقة مُلهمة وغامرة إلى الأعمال الثقافية التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة والتي سوف تستقطب المزيد من المقيمين الزوار على حدّ سواء إليها من مختلف أنحاء العالم. وسوف تمكّن التفاصيل الرائعة للصور المعروضة ودقة الأداء اللوني للإسقاطات التقنية التي تقوم بها "باركو" زوار المركز، من التفاعل على الفور مع العمل الفني والدخول إلى عالم الفنان، وترك الأشخاص يخوضون رحلة لا تُنسى مفعمة بالأحاسيس المتعددة.


تجربة غامرة ناصعة

يتخذ "إنفينيتي دي لوميير" من "دبي مول" مقراً له، في قلب وسط مدينة دبي الواقع على بعد خطوات من "برج خليفة"، أطول مبنى في العالم. ويمتد هذا المركز على مساحة 2700 متر مربع ويحتوي على سطح شاشة يبلغ 3300 متر مربع (يشمل الجدران والأرضية) مع عرض صور افتراضية ملهمة ومتعددة الطبقات غنية بالمحتوى الغامر الآسر. ويتّبع المعرض المخطط التفصيلي المرموق نفسه، الذي يعتمده "أتيليه دي لوميير" التابع لـ"كلتشر سبيسز" في باريس، ويتم تشغيله بواسطة 130 جهاز عرض ضوئياً متطوراً من قبل "باركو" تتراوح بين 119 وحدة من جهاز العرض الضوئي "G60-W10" إلى أجهزة العرض الضوئية "F70-W8" و"F80-Q12".

وتقول كاثرين أوريول "لقد شهدت دبي تحوّلاً كبيراً على مدى العقد الماضي، وهي الآن في طليعة عصر التحول الرقمي العالمي. ومن هذا المنطلق، فإن جودة الصور والأداء المتقن للأعمال الفنية والانغماس المتفوّق الأداء كانت عنصراً حاسماً في اختيار التقنيات المتوفرة لدينا. ويسعدنا في هذه المناسبة، أن نعبّر عن شعورنا العميق باختيارنا شريكاً تقنياً للمساعدة في توفير تجربة رائعة ومتفوقة يعيشها الزوار في المركز". تقنية عرض موثوقة

عتمد "إنفينيتي دي لوميير" على نجاح مشاريع "كلتشر سبيسز" السابقة مع أجهز عرض "باركو" في باريس و لي بو دو بروفانس وبوردو. وتتمتع أجهزة العرض في "إنفينيتي دي لوميير" بجدول تشغيلي زمني يتسم بالتحدي، وذلك كونها تحتاح إلى تقديم ألوان متميزة وحقيقية من الساعة العاشرة صباحاً ولغاية منتصف الليل على مدار 7 أيام في الأسبوع. وللتأكد من استمرار أجهزة عرض "باركو" في تقديم الجودة العالمية التي تشتهر بها، فإن "إنفينيتي دي لوميير" تعتمد على خدمات الدعم الممتازة التي توفرها "باركو".

من جهته، يقول إردم سويال، نائب الرئيس لعمليات "باركو" في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: "يسعدنا أن نساهم في تحقيق أهداف إنفينيتي دي لوميير المتمثّلة في استقطاب جماهير جديدة للاستمتاع بالفن عبر أحدث التقنيات الرقمية، كون هذا المشروع الفني الغامر هو الأول من نوعه بهذا الحجم في منطقة الشرق الأوسط، ونتطلع بشغف إلى رؤية أجهزة العرض الخاصة بنا قيد التشغيل".

Back to press page

Get in
touch

Leave us a message